تذكرني
 

الجهاز التناسلي في الانسان

اذهب الى الأسفل

الجهاز التناسلي في الانسان

مُساهمة من طرف khrbjate في 2007-12-20, 6:23 pm

التكاثر في الانسان


الجهاز التناسلي الذكري

1- التركيب :

[ الخصيتين ] [ نظام من الانابيب ] [ الغدد المساعدة ] [ القضيب ]

أولا : الخصيتان

مجموعة من الانابيب تسمى الانابيب المنوية يتكون جدارها من خلايا جرثومية وخلايا سرتولي

المنشأ : تنشأ الخصيتان في المراحل الأولى لتكوين الجنين قريبا من الكليتين على السطح الداخلي للجدار الظهري لتجويف البطن ثم تهبطان لتستقرا داخل كيس الصفن ويقسم كيس الصفن الى قسمين من الداخل حاجز حيث تستقر في كل قسم خصية

الوظيفة : انتاج الحيونات المنوية عند البلوغ

الكيفية : تبدأ الخلايا الجرثومية المبطنة لجدار الانابيب المنوية في الانقسام وتتكون في النهاية الحيوانات المنوية بينما تقوم خلايا سرتولي بتغذية الحيوانات المنوية وفي نفس الوقت تقضي على الحيوانات المنوية الضعيفة وتستقبل هرمون F .S . H لتفرز مواد تشجع على تكوين الحيوانات المنوية وتقوم بافراز السوائل الموجودة في الانابيب المنوية

علل تستقر الخصيتان داخل كيس الصفن Scrotum خارج الجسم ؟

لأن درجة الحرارة تكون أقل من درجة حرارة الجسم وهذا يناسب انتاج الحيوانات المنوية

ثانيا البربخ : Epididymis

قناة يبلغ طولها حوالي خمسة أمتار تلتف على نفسها لتكون كتلة هلالية تمتد بجوار الخصية وفيه تتلاقى الانابيب المنوية

ثالثا : الوعاء الناقل : Vas deferens

قناة رفيعة تمتد خارج كيس الصفن وتبدأ حيث ينتهي البربخ وتصل الى منطقة المثانة البولية فتدور حولها وتمر من تحتها وتفتح في قناة مجرى البول

رابعا : الحوصلة المنوية Seminal Vesicle

حوصلتان منويتان تتصلان مع الجهاز التناسلي حيث تفتح كل منهما في وعاء ناقل قبل أن يصب في قناة مجرى البول

الوظيفة : تقوم كل حوصلة بتخزين كمية من السائل المنوي ، تفرز بعض السكريات التي تمد الحيوانات المنوية بالطاقة

خامسا : الغدد المساعدة

غدة البروستاته وغدتا كوبر : تفتحان مباشرة في مجرى البول عند اتحاده بالوعاء الناقل المنوي

افرازات غدتي كوبر : سائل مخاطي عبارة عن نقطة أو نقطتين قبل قذف الحيوانات المنوية الى الخارج بهدف معادلة آثار البول الحمضية واعطاء السائل المنوي بعضا من اللزوجة

السائل المنوي :

سائل تفرزه الانابيب المنوية في الخصية ويحمل معه ملايين الحيوانات المنوية كاملة التكوين حتى تبلغ البربخ فتخزن فيه لمدة شهر حيث تكتسب قدرتها على الاخصاب وفي الظروف المناسبة يدفع البربخ الحيوانات المنوية الى الخارج مع كمية قليلة من السائل حيث يختلط بافرازات الغدد المساعدة مما يزيد حجمه

وصفه : سائل لزج القوام قلوي خفيف لبني المظهر بسبب افرازات البروستاته

مظاهر البلوغ في الذكر:

تبدأ مظاهر البلوغ في الذكر بين 13 - 15 سنة حيث تفرز الغدد النخامية نوعان من الهرمونات هما :

هرمون : F.S. H هرمون محفز لنضج الأنابيب المنوية وتكوين الحيوانات المنوية

هرمون : L.H الهرمون الحافز للخلايا البينية الموجودة بالخصية لكي تقوم بافراز هرمون الذكورة المسمى التستوستيرون

هرمون التستوستيرون : هرمون البناء الذكري وظيفته بالغة الاهمية وهي

1. اتمام تكوين الجهاز التناسلي الذكري وغدده المساعدة
2. احاث تحولات هامة في جسم الفتى [ استطالة العظام وزيادة صلابتها - يحافظ على نمو عظام الحوض وابقائها على ابعادها وأحجامها مما يجعل عظام الكتف أعرض - عمق وغلظة الصوت - نمو شعر الشارب واللحية والعانة - ]
3. زيادة النشاط الذهني

الجهاز التناسلي الانثوي

الموقع : الجزء الأسفل من تجويف البطن

التركيب :

1- المبيض : Ovaries كتلة من الخلايا يحيط بها غلاف خارجي يشبه اللوزة المقشورة حجما وشكلا

وضيفة المبيض : تكوين البويضات

2- قناة البيض : Oviduct قناة فالوب

قناة تبدأ من المبيض متسعة ثم تأخذ شكل قمعي وهي عبارة عن أنبوبة عضلية ذات أخاديد طولية عليها أهداب تساعد في دفع البيضة نحو الرحم وتمنع انتشار الجراثيم الى المبيض

3- الرحم : Uterus يشبه ثمرة الكمثرى وهو عبارة عن عضو عضلي قوي جداره سميك وله بطانة اسفنجية كثيرة الأوعية الدموية ، والرحم قابل للاتساع عندما يحدث الحمل ويتصل من جهته العلوية بقناتي البيض

4- المهبل : Vagina

قناة عضلية طولها حوالي 12 سم تتصل بالجهة السفلية للرحم وبه ثنايا عرضية تعطيه قابلية للتمدد لكي يمر الجنين منه الى الخارج عند الولادة وفي نهاية المهبل فتحة يغطيها غشاء رقيق ( غشاء البكارة ) الذي توجد فيه فتحة صغيرة لكي تسمح بمرور دم الحيض وافرازات الرحم

مظاهر البلوغ

عند وصول الفتاة لسن البلوغ ( يعتمد على عوامل مختلفة سوف ندرسها بتفصيل أكبر في علم نفس النمو وعلم نفس الطفولة والمراهقة ) تفرز الغدد النخامية الهرمون الحافز للحويصلات حيث تبدأ البويضة الأولية في النمو [ معلوم أن المبيض يحتوي على أكثر من نصف مليون حويصلة بكل منها بويضة ابتدائية تظل كامنة حتى سن البلوغ ] ، كل أربعة أسابيع تقريبا تنضج احدى الحويصلات في أحد المبيضين مكونة حويصلة جراف الجاهزة للاخصاب

حويصلة جراف تعمل كغدة افراز داخلي وفي هذه المرحلة تفرز الاستروجينات ( مجموعة من الهرمونات الانثوية ) التي تسبب ظهور مظاهر البلوغ مثل

( نمو الاثدية - اتساع الحوض - نعومة الصوت - ظهور الشعر في أماكن محددة من الجسم - السلوك المحتشم الهاديء )
avatar
khrbjate
مؤسس دونت كير

مؤسس دونت كير


!.. My MmS ..!
!.. My SmS ..! Don't challenge someone who has nothing to loose
الجنس : ذكر
مزاجي :
عدد المشاركات : 707
الدولة :
النظام المستخدم : windows Xp
عدد الدنانير : 87874
عدد اللايكات الكلي : 22
احترام القوانين

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://khrbjat.ahlamontada.com http://www.facebook.com/khrbjat

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الجهاز التناسلي في الانسان

مُساهمة من طرف khrbjate في 2007-12-20, 6:40 pm

الاعضاء التناسلية عند المراةء والرجل بصور توضيحية
اتمنة ان تسفيدو منها
تتكون الاعضاء التناسلية Reproductive Organs عند الاطفال حتى قبل ان يبصرو النور.
وفي الحقيقة ، تولد الطفلة وفيها كل البويض التي ستطلقها تباعآ خلال حياتها البالغة.
أما المرحلة التظورية الكبرى للاجهزة التناسلية فهي تحدث عند الذكر والانثى
في مرحلة البلوغ Puberty.
وفي هذه المرحلة تؤدي التغيّرات الهرمونية في جسم كل منها الى حصول تبدّلات بدنية وذهنية كبيرة تحضّر الجهاز التناسلي لاداء دوره بعد البلوغ.
وقد صمّم كل من الجهاز التناسلي عند الذكر والانثي ليقوم بوظيفتين اساسيتين فريدتين هما الجماع والانجاب.
الجهاز التناسلي عند الانثى
تقع الاعضاء التناسلية عند الانثى في التجويف الحوضي وهي لذلك محاطة ومحمية بعظام الحوض.
وللمبيضين دور رئيسي في الجهاز التناسلي الانثوي لانهما يحملان ويحفظان جميع البيوض الانثوية.

يطلق المبيضان بيضة واحدة أثناء عملية الاباضة التي تحدث لاول مرة عند البلوغ، تمر البيضة بعد اطلاقها في انبوي فالوب الى الرحم Uterus وهو عضو عضلي مجوّف قادر على التمدد بشكل كبير للتكيّف مع نمو الجنين خلال الحمل.

ويمتد عنق الرحم Cervix الى الامام باتجاه المهبل Vagina.
والمهبل هو عضو عضلي قادر على التمدد بشكل اكبر اثناء الجماع والولادة.
((انظر الصورة أدناه))

الهرمونات والدورة الشهرية
يفرز المبيضان نوعين من الهرمونات ، الاستروجين Oestrogen والبروجسترون Progesterone .
ويتم ضبط هذين الهرمونين بواسطة الغدة النخامية، التي تفرز الهرمون المنبّه للجريبات((FSH والهرمون الملوتن (LH)، اللذين ينظمان الدورة الشهرية(الحيض).
خلال النصف الأول من الدورة الشهرية تفرز الغدة النخامية الهرمون المنبّه للجريبات، الذي يحث البيضة على النضوج داخل المبيض تمهيداً لإطلاقها
ومع الإقتراب من منتصف الدورة، تبدأ مستويات الهرمون الملوتن بالأرتفاع وتحفيز إطلاق البيضة(ويحدث هذا عادة قبل حوالي 14يوماً من بدأ الحيض).
يدفع هرمون البروجسترون بطانة الرحم إلى التغلظ أثناء النصف الثاني للدورة الشهرية، إستعداداً لاحتمال إنغراس بيضة ملقحة في حال تم الإخصاب.
في حال لم يحدث الأخصاب تُنبذ بطانة الرحم إلى خارج الجسم على شكل نزف حيضيز
عندما يتوقف مبيضا المرأة عن الإستجابة لتأثيرات الهرمون المنبه للجريبات والهرمون الملوتن(عادةً بين سن 45-55) يأخذ إنتاج المرأة من هرموني الأستروجين والبروجسترون بالإنخفاض، وتكون هذه بداية سن اليأس(الإياس)، حيث يضمحل الطمث بصورة تدريجية وتنعدم الخصوبة.
الجهاز التناسلي عند الذكر
تقع الخصيتان Testes في كيس الصّفن Scrotum ، الذي يتدلى خارج الجسم حيث تكون درجة الحرارة أكثر ملائمةً لإنتاج نطاف فعالة.
وتتحمل الخصيتان مسؤولية إنتاج النطاف(المني) Sperm وتحرير الهرمون الذكري ، التستوستيرون Testosterone.
يتحكم التستوستيرون بظهور الخصائص الجنسية الثانوية عند الذكر في مرحلة البلوغ، كجهارة الصوت وشعر الوجه والتغيرات التي تطرأ على القضيب والخصيتين وإنتاج النطاف.
بعد وصول الفتى الى مرحلة البلوغ، تبدأ خصيتاه بإنتاج النطاف بمعدل 125مليون نطفة كل يوم تقريباً.
تتجمع هذه النطاف في الخصيتين ثم تنتقل إلى شبكة أنبوبية ملتفة تدعى البربخ Epididymics ، حيث تنضج.
يصب البربخ في الأسهر Vas Deferens ومن هناك في القناتين الدافقتين Ejaculatory Ducts.
وخلال الجماع، تتقلص هاتان القناتان وتقذفان السائل المنوي عبر الإحليل بواسطة عملية تسمى القذف
تُنقل النطاف في سائل تفرزه الحويصلات المنوية وغدة البروستات، وهذا السائل الذي يُعرف بالمني Semen ، غني بالمواد المغذية ويؤمن وسطاً فعالاً يساعد النطاف في البقاء على قيد الحياة بعد القذف.
تبقى النطاف نحو عشرين دقيقة دون حراك في مادة لزجة شبيهة بالهلام، بعد ذلك يصبح المني سائلاً، وتسبح فيه النطاف باتجاه هدفها النهائي-البيضة الأنثوية- حيث يحدث الإخصاب.
ترتبط العناصر الأخرى للجهاز التناسلي الذكري بالقضيب وتشمل الإحليل والقلفة Foreskin وحشفة القضيب Glans Penis.
أما الإحليل فهو الأنبوب الذي يُقذف من خلاله السائل المنوي أثناء عملية الجماع، والذي يمر عبره أيضاً البول إلى خارج الجسم.
أما حشفة القضيب فهي إنتفاخ مخروطي الشكل يقع عند قمة القضيب، وعند الرجال غير المختونين تكون الحشفة محاطة بالقلفة المعلقة بعنق القضيب.
عند بلوغ عمر الثلاث سنوات تقريباً، تصبح القلفة عادةً قابلة للإرتداد الى الخلف حيث يمكن الكشف عن الحشفة، وهي حتى ذلك الوقت تكون متصلة بالحشفة، ويكون باطن القلفة مغطّى بغدد زهمية تفرز مادة تسمى اللّخن Smegma وهي مادة ينبغي إزالتها باستمرار عن طريق تنظيف القضيب بعناية وانتظام.
((أنظر الصورة أدناه))

avatar
khrbjate
مؤسس دونت كير

مؤسس دونت كير


!.. My MmS ..!
!.. My SmS ..! Don't challenge someone who has nothing to loose
الجنس : ذكر
مزاجي :
عدد المشاركات : 707
الدولة :
النظام المستخدم : windows Xp
عدد الدنانير : 87874
عدد اللايكات الكلي : 22
احترام القوانين

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://khrbjat.ahlamontada.com http://www.facebook.com/khrbjat

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى